أنتم الناس أيها الشعراءُ! أحمد شوقي...... الشعر من نَـفـَس الرحمن مقتبسٌ. والشاعر الفذُّ بين الناس رحمنُ! عباس محمود العقاد......أيها الشعر, يا أيها الفرح المختلسْ! كل ما كنت أكتب في هذه الصفحة الورقية ْ, صادرته العسسْ!! أمل دنقل ......حزني نحاتٌ موهوبٌ. لا أبصرهُ, يأتيني كل مساءْ. يستخدم إزميلاً دون ملامحْ. فيزيد خطوط جبيني عمقاً. يرسم بعض خطوطٍ أخرى. أهرم تدريجياً كي تكتمل ببطءٍ تحفته الفنية! تشي شيان ......... أيها الشاعر المبتئسْ .. إنْ يكنْ همُّ غيرك لقمة عيشٍ , وشربة ماءٍ , وجرعة كأسْ .. إنَّ همَّك كيف تصون الجباه بدون دنسْ! - سيد جودة .......... أنتَ, يا من تضنُّ علينا بعدل الأناسيِّ, ما أبشعكْ! - سيد جودة............. الشعر لا يهدي إلينا ذهباً أو فضة ً, الشعر لا يهدي سوى قلبٍ جميلْ! - شوهونج سينج............ الحق لهبْ, من يقدر أن يحبسهُ في علبة كبريتْ؟ من يقدر أن يربطهُ في الظلمة ْ؟! - شوهونج سينج ........... في العالم المملوء أخطاءَ, مطالبٌ وحدكَ ألا تخطئا! أحمد عبد المعطي حجازي........ لعينيك يا شيخ الطيور مهابة ٌ, تفرُّ بغاث الطير منها وتهزمُ! عباس محمود العقاد........ معذرة ً صحبتي, قلبي حزينْ. من أين آتي بالكلام الفرحْ! صلاح عبد الصبور......... معلقٌ أنا على مشانق الصباحْ, وهامتي بالموت محنية ْ, لأنني لم أحنها حية ْ! أمل دنقل.......... صافيةً أراك يا حبيبتي, كأنما كبرت خارج الزمن! صلاح عبد الصبور............ أمرتنا فعصينا أمرها, وأبينا الذل أن يغشى الجباهْ! إبراهيم ناجي .......... رفسة ٌ من فرسْ تركت في جبينيَ شجًّا وعلمت القلب أن يحترسْ! أمل دنقل

 

فاطمة الزهراء بنيس - المغرب

منفردة بذاتي

فاطمة الزهراء بنيس - المغرب

 

منفردة بذاتي محتشدة بثورة  الصّبا

عارية من ميراثيَ ألاحقُ  حلم الأنوثة الأحمرَ  فيجودُ الغيبُ بكرمهِ

بلهفة  الذي يَرى  ما  لا يُرى أعتلي  عرشيَ  الافتراضيّ 

ليس  بحوزتي  غير جنوني الشعريّ و بعض الحدوس  الفطريّة  

تائهة  بلا هويّة

الهوية  احتياجُ المُحاصَر  في  جغرافيّة  العدم

و أنا ودَّعْتُ حصاري مذ قُطِّعت  حروفُ  اسمي شذرات بلا  معنى

و باتَ وعيي  في  خبر  كان

طائعة لرغبة  الغريب فيَّ ....

خائفة  من هول مُبتغايَ  لكنني  مُسْتلذّة بصعودي  نحو المجهول

بتمكّني من ملامسة حلم الأنوثة الأحمر

صحراء كنتُ  قبل  تحوّلي إلى هرمونات عاشقة 

غارقة  صرتُ لمّا استسلمتُ  لنداء المسامّات

كلّما  انخفض  إيقاع  الشغب  جدّدْتُ كُحْلَ العين وهمست :

ياااااااااااااااااااااااااااا

أناديكَ فقط لترنَّ  حروف اسمي

أشتهيكَ  لا لأنّني  أشتهيكَ  بل  لأنني  أشتهي ذاتي

ربّما تقول عنّي نرجسيّة فلن أجادلك

قل عنّي  ما شئت

مغرورة .... طيِّبة ..... جميلة....عميقة كبحر

متوتّرة .... منثورة  و مُبهمة  كقصيدة  نثر

لن أجادلك

منفردة بذاتي

لا أسأل  كيف  ؟ و لا متى  ؟ و لا أين ؟

أصلّي جحيمي  في جنّة ضللتُها قرونا مرتّلةً  آيات من القلب الظمآن .

 

 دمشق

حزيران /2009

 

فاطمة الزهراء  بنيس

 

Comments 发表评论 Commentaires تعليقات

click here 按这里 cliquez ici اضغط هنا

1-

د كمال جاعوني  - الولايات المتحدة
falcnsyria@hotmail.com
Thursday, January 13, 2011 10:25 AM

كزهرة على ظهركثيب

ادهشتني هذه الشاعرة الرائعة بتمكنها من التعبير ببساطة عن موضوعة معقدة بهذا الشكل وبشاعرية فريدة فهنيئا لهاباركتك السماء

2-

محمد البكري - السعودية
mbq1500@hotmail.com
Monday, February 7, 2011 12:12 PM

جميل جدا ما نثرتي لنا هنا من شاعرية فذه لا توجد الا لدى الشعار العظام
شكرا على ابداعك

محمد البكري
السعودية

3-

ALMOHAB SAUDI ARAB - الولايات المتحدة
mbq1500@hotmail.com

Sunday, May 1, 2011 1:17 AM
هل استطيع ان اخرج بحصيلة لعدد المبدعين في العالم العربي؟ كنت أعتقد جازما أن هذا العالم فقير جدا حتى اتت شبكة الانترنت لاكتشف كم كنت أحمقا . أنت رائعة بكل المقاييس