ف

أنتم الناس أيها الشعراءُ! أحمد شوقي...... الشعر من نَـفـَس الرحمن مقتبسٌ. والشاعر الفذُّ بين الناس رحمنُ! عباس محمود العقاد......أيها الشعر, يا أيها الفرح المختلسْ! كل ما كنت أكتب في هذه الصفحة الورقية ْ, صادرته العسسْ!! أمل دنقل ......حزني نحاتٌ موهوبٌ. لا أبصرهُ, يأتيني كل مساءْ. يستخدم إزميلاً دون ملامحْ. فيزيد خطوط جبيني عمقاً. يرسم بعض خطوطٍ أخرى. أهرم تدريجياً كي تكتمل ببطءٍ تحفته الفنية! تشي شيان ......... أيها الشاعر المبتئسْ .. إنْ يكنْ همُّ غيرك لقمة عيشٍ , وشربة ماءٍ , وجرعة كأسْ .. إنَّ همَّك كيف تصون الجباه بدون دنسْ! - سيد جودة .......... أنتَ, يا من تضنُّ علينا بعدل الأناسيِّ, ما أبشعكْ! - سيد جودة............. الشعر لا يهدي إلينا ذهباً أو فضة ً, الشعر لا يهدي سوى قلبٍ جميلْ! - شوهونج سينج............ الحق لهبْ, من يقدر أن يحبسهُ في علبة كبريتْ؟ من يقدر أن يربطهُ في الظلمة ْ؟! - شوهونج سينج ........... في العالم المملوء أخطاءَ, مطالبٌ وحدكَ ألا تخطئا! أحمد عبد المعطي حجازي........ لعينيك يا شيخ الطيور مهابة ٌ, تفرُّ بغاث الطير منها وتهزمُ! عباس محمود العقاد........ معذرة ً صحبتي, قلبي حزينْ. من أين آتي بالكلام الفرحْ! صلاح عبد الصبور......... معلقٌ أنا على مشانق الصباحْ, وهامتي بالموت محنية ْ, لأنني لم أحنها حية ْ! أمل دنقل.......... صافيةً أراك يا حبيبتي, كأنما كبرت خارج الزمن! صلاح عبد الصبور............ أمرتنا فعصينا أمرها, وأبينا الذل أن يغشى الجباهْ! إبراهيم ناجي .......... رفسة ٌ من فرسْ تركت في جبينيَ شجًّا وعلمت القلب أن يحترسْ! أمل دنقل

منتدى

عن الندوة

راسلنا

أدب وأدباء

صوت الشعر

شعر العالم

شعر باللغة الصينية

شعر باللغة الإنجليزية قصائد نثر شعر موزون

(

د. جاسم ألياس - العراق

الانتظار

د. جاسم ألياس - العراق

 

عند ينابيع ِالتوتِ

دعتني عاشقتي السمراءْ ،

فارعة ً كانت تفهقُ

بالماء ِ وبالياقوتِ ،

سريتُ إليها لا أملكُ

غيرَ لساني المقطوع ِ،

جَـلسْتُ على ركبتِها

أهذي حسراتِ القلبِ

وأبكي عاشقتي تـُقتلُ في زهو ِالثلج ِ

مشرعة ًَ بالحزن ِ وآخر ِ أجراس ِ الليلْ .

      *

قالتْ :

بعدَ مجيءِ الثور ِ إلى بوّابةِ أوروكْ ،

منتفخا ًبالدّم ِ ينطحُ عجلات النور ِ ،

عندَ بزوغ ِ النجم ِ على جثثِ الأحياءِ ، الأمواتِ

ضحايا المدن ِ المسعورةِ بالوهم ِ ،

يُقتلُ هذا الإنسانْ

مخمورا ً

      أو مصلوبا ً

            أو محترقا ً

أنْ يَملأ كفـّيهِ بفيض ِ الأزهارْ.

*

مادتْ عاشقتي قربَ الماءِ ،

وأهدتني شالا ً أبيضْ

وجناحا ً من طير ٍ مقتولْ ،

أهدتني كفـّا ً فارغة ً إلا

من وشل ٍ أشبهَ بالكافور ِ ،

على شفةِ النبع ِ

رأيتُ ضفائرها تذوي

            واحدة ً ،

                  واحدة ً،

سقطتْ آخرُ أوراق ِ الزيتونْ .

*

سَألتني أن أرقـُصَ في حضرتها

أو آتيها بالأغنية الأولى

وأبلـِّلُ بالدمعةِ خافقـَها وأموتُ

*

ناحت :

أنْ بي ظمأ ٌللإنسان ْ

فأنا نازحة ٌ من عشر ِ سنين ٍ

أرقـُب أوّلَ من يأتي من هذي الصحراءْ

يمسحُ عن وجهي أدرانَ المُدن ِالشوهاءْ

ويراودُني قبلَ الصبح ِ إلى جبل ِ النارْ

عليّ أقتلُ في لهبِ النـّار ِ ،

بكيْتْ

محترقا ً بالصَّمتْ

في وحشةِ هذا الليلْ ،

أسألُ عاشقتي أن

تأخذَ عنـّي

أحزانَ القلبِ المصلوبْ

وشرودَ الغابةِ

            في زهو ِالأغصانْ .

__________________

Comments 发表评论 Commentaires تعليقات

click here 按这里 cliquez ici اضغط هنا

)

مساحة إعلانية

قائمة أسعار الإعلانات