أنتم الناس أيها الشعراءُ! أحمد شوقي...... الشعر من نَـفـَس الرحمن مقتبسٌ. والشاعر الفذُّ بين الناس رحمنُ! عباس محمود العقاد......أيها الشعر, يا أيها الفرح المختلسْ! كل ما كنت أكتب في هذه الصفحة الورقية ْ, صادرته العسسْ!! أمل دنقل ......حزني نحاتٌ موهوبٌ. لا أبصرهُ, يأتيني كل مساءْ. يستخدم إزميلاً دون ملامحْ. فيزيد خطوط جبيني عمقاً. يرسم بعض خطوطٍ أخرى. أهرم تدريجياً كي تكتمل ببطءٍ تحفته الفنية! تشي شيان ......... أيها الشاعر المبتئسْ .. إنْ يكنْ همُّ غيرك لقمة عيشٍ , وشربة ماءٍ , وجرعة كأسْ .. إنَّ همَّك كيف تصون الجباه بدون دنسْ! - سيد جودة .......... أنتَ, يا من تضنُّ علينا بعدل الأناسيِّ, ما أبشعكْ! - سيد جودة............. الشعر لا يهدي إلينا ذهباً أو فضة ً, الشعر لا يهدي سوى قلبٍ جميلْ! - شوهونج سينج............ الحق لهبْ, من يقدر أن يحبسهُ في علبة كبريتْ؟ من يقدر أن يربطهُ في الظلمة ْ؟! - شوهونج سينج ........... في العالم المملوء أخطاءَ, مطالبٌ وحدكَ ألا تخطئا! أحمد عبد المعطي حجازي........ لعينيك يا شيخ الطيور مهابة ٌ, تفرُّ بغاث الطير منها وتهزمُ! عباس محمود العقاد........ معذرة ً صحبتي, قلبي حزينْ. من أين آتي بالكلام الفرحْ! صلاح عبد الصبور......... معلقٌ أنا على مشانق الصباحْ, وهامتي بالموت محنية ْ, لأنني لم أحنها حية ْ! أمل دنقل.......... صافيةً أراك يا حبيبتي, كأنما كبرت خارج الزمن! صلاح عبد الصبور............ أمرتنا فعصينا أمرها, وأبينا الذل أن يغشى الجباهْ! إبراهيم ناجي .......... رفسة ٌ من فرسْ تركت في جبينيَ شجًّا وعلمت القلب أن يحترسْ! أمل دنقل

بدء استقبال الأعمال المشاركة فى مسابقة الخط الساخن الدولية للشعر العربى "روح أكتوبر"

ندوة - هونج كونج 22 سبتمبر 2018

 

صرح محمد الرائد رئيس مجلس إدارة )شبكة الخط الساخن الإخبارية - الرائد نيوز) أنه مع إقتراب الذكرى الـ 45 لإنتصار العرب فى حرب أكتوبر – تشرين الأول المجيدة قررت إدارة شبكة الخط الساخن – الرائد نيوز إقامة مسابقة قومية فى الشعر العربى تحت عنوان (روح أكتوبر) ..

 

وقال الرائد بأن فكرة إقامة هذه المسابقة جاءت لعدة أسباب ويأتى فى مقدمتها أن الأدب وخصوصاً الشعر هو أفضل أداة لإستعادة روح أى مناسبة قومية هامة قبل أفول شمس ذكراها ، وخصوصاً بأن غالبية الأجيال الجديدة من الشباب لم يعد يمتلك روح الإنتصار بسبب إفتقادهم لروح أعظم إنتصار عربى فى العصر الحديث وهو إنتصار حرب أكتوبر – تشرين الأول فى عام 1973 – العاشر من رمضان ..

 

وأضاف بأن كل الأعمال التى سيتم قبولها ويتم نشرها فى الجريدة سيحصل أصحابها على شهادات تقدير بإسم المسابقة ، كما سيحصل الفائزون بالمراكز الأولى فى المسابقة على دروع تكريمية ونسخ مجانية من الديوان الشعرى المُجمع المطبوع والذى سيشتمل على قصائدهم ..

 

وعن شروط المشاركة في المسابقة أكدت اللجنة المُشرفة عليها بأنها مفتوحة للشعراء العرب من الجنسين من عُمر 18 سنة حتى 45 سنة، وتقتصر على القصائد المكتوبة باللغة العربية الفصحى ..

 

وأضافت بأنه سيتم قبول قصيدة الفصحى العمودية التقليدية، والشعر الحر أو التفعيلة ، ولا تقبل قصيدة النثر. ويشترط أن يرسل الشاعر قصيدة عمودية واحدة لا تقل عن 20 بيتاً، ولا يزيد عدد أبياتها الإجمالي على 30 بيتاً ، أو يشارك بقصيدة شعر التفعيلة (الشعر الحر) ولا تزيد القصيدة عن 50 سطر ، كما يشترط أن يرسل الشاعر مع قصيدته نبذة مختصرة عن سيرته الذاتية تبين تاريخ ميلاده ونشاطاته وإنجازاته الأدبية السابقة ، إضافة إلى عنوانه الدائم في بلده ، وعنوانه الإلكتروني ، وأرقام التواصل معه وصورة تحقيق شخصية رسمى ، وإقرار نصى منه بأن القصيدة المقدمة هي من إبداعه الشخصى ..

 

ترسل المشاركات مع المرفقات اللازمة إلى الإيميل التالى فى موعد غايته 30 سبتمبر – أيلول 2018 :

 

alraednews.competition@gmail.com

Comments 发表评论 Commentaires تعليقات

click here 按这里 cliquez ici اضغط هنا

 

twitter: sayedgouda_hk / Facebook: arabicnadwah, nadwah, sayed gouda, الندوة العربية، ندوة، سيد جودة