ف

أنتم الناس أيها الشعراءُ! أحمد شوقي...... الشعر من نَـفـَس الرحمن مقتبسٌ. والشاعر الفذُّ بين الناس رحمنُ! عباس محمود العقاد......أيها الشعر, يا أيها الفرح المختلسْ! كل ما كنت أكتب في هذه الصفحة الورقية ْ, صادرته العسسْ!! أمل دنقل ......حزني نحاتٌ موهوبٌ. لا أبصرهُ, يأتيني كل مساءْ. يستخدم إزميلاً دون ملامحْ. فيزيد خطوط جبيني عمقاً. يرسم بعض خطوطٍ أخرى. أهرم تدريجياً كي تكتمل ببطءٍ تحفته الفنية! تشي شيان ......... أيها الشاعر المبتئسْ .. إنْ يكنْ همُّ غيرك لقمة عيشٍ , وشربة ماءٍ , وجرعة كأسْ .. إنَّ همَّك كيف تصون الجباه بدون دنسْ! - سيد جودة .......... أنتَ, يا من تضنُّ علينا بعدل الأناسيِّ, ما أبشعكْ! - سيد جودة............. الشعر لا يهدي إلينا ذهباً أو فضة ً, الشعر لا يهدي سوى قلبٍ جميلْ! - شوهونج سينج............ الحق لهبْ, من يقدر أن يحبسهُ في علبة كبريتْ؟ من يقدر أن يربطهُ في الظلمة ْ؟! - شوهونج سينج ........... في العالم المملوء أخطاءَ, مطالبٌ وحدكَ ألا تخطئا! أحمد عبد المعطي حجازي........ لعينيك يا شيخ الطيور مهابة ٌ, تفرُّ بغاث الطير منها وتهزمُ! عباس محمود العقاد........ معذرة ً صحبتي, قلبي حزينْ. من أين آتي بالكلام الفرحْ! صلاح عبد الصبور......... معلقٌ أنا على مشانق الصباحْ, وهامتي بالموت محنية ْ, لأنني لم أحنها حية ْ! أمل دنقل.......... صافيةً أراك يا حبيبتي, كأنما كبرت خارج الزمن! صلاح عبد الصبور............ أمرتنا فعصينا أمرها, وأبينا الذل أن يغشى الجباهْ! إبراهيم ناجي .......... رفسة ٌ من فرسْ تركت في جبينيَ شجًّا وعلمت القلب أن يحترسْ! أمل دنقل

راسلنا

منتدى

عن الندوة أدب وأدباء صوت الشعر شعر العالم شعر باللغة الصينية شعر باللغة الإنجليزية قصائد نثر شعر موزون

(

 

بدل رفو

من الشعر الكوردي المعاصر

فاتنة  بلون الغدر والرماد

شعر وترجمة: بدل رفو مزوري - النمسا \غراتس

 

طوال عمري

أركض وراء السراب وأجري

وراء هوى رومانسيّ

ينتشلني من وحشة عزلتي

يحلّقُ بي في سماء مرافىء الروح

حتى تتفجرَ الغيوم في راحة يدي

تنهمر مطرا ...

وتبرق النجومُ  على جبهتي

يستحيل صدري ملاذا

وقلبي بؤبؤاً للسلام

للحظات عشق يأتي

لكنما يُداسُ قلبي

وتستحيل النجوم

أشواكاً تنغرز في قلبي المُضنى

بميلاد عشق ضال

في محطات الإغتراب

لاوطن يحتضن عشقي الدامي

لاحضن دافىء يذرف دموعاً حرّى

تقيني زمهرير شتائي

ولا أحاسيس حميمة تُراقص أشعاري

إنما أزمنة تتكسّر في رأسي

حيث تطوف أزقة الشام القديمة

بي  في عصور الفتوحات

وحضارات لم  أعشق حسناواتها

يالها من أحاسيس ومشاعر

تباع  في وطن

أبراجه تناطح السماء الغادرة

ههنا...سيبدأ المزاد

لكن!مزاد الرقيق

مزاد الحب والهوى

هنا...سنبصق على قصص

ورحيق العشق

كي تظل كنوز الملك سليمان

هنا...لاشئ يستحق دمعة تذرف

بالأمس،كانت ليالي الأنس في فيننا

تحن لأسمهان

لزمن القياصرة والامبراطوريات

لرقصات الفالس وشتراوس

رقصت معهن ...عشقتهن

وفاتنة من وطن الثلج والنار

أيام جدتي المسكينة

أما اليوم ...

فوطن الرقص والدولار

تصوب بندقية غدرها

إلى فؤادي المتيم بهواها

لكن البندقية تتحطم

وينزلق رقص الغدر في مستنقع العار

ويظل الشعر يرقص

برفقة حسناوات العالم

وانغام شتراوس

وليالي الأنس في فيننا

 

________________________________________________

badalravo@hotmail.com

 

 

Comments 发表评论 Commentaires تعليقات

click here 按这里 cliquez ici اضغط هنا

)

مساحة إعلانية

قائمة أسعار الإعلانات