أنتم الناس أيها الشعراءُ! أحمد شوقي...... الشعر من نَـفـَس الرحمن مقتبسٌ. والشاعر الفذُّ بين الناس رحمنُ! عباس محمود العقاد......أيها الشعر, يا أيها الفرح المختلسْ! كل ما كنت أكتب في هذه الصفحة الورقية ْ, صادرته العسسْ!! أمل دنقل ......حزني نحاتٌ موهوبٌ. لا أبصرهُ, يأتيني كل مساءْ. يستخدم إزميلاً دون ملامحْ. فيزيد خطوط جبيني عمقاً. يرسم بعض خطوطٍ أخرى. أهرم تدريجياً كي تكتمل ببطءٍ تحفته الفنية! تشي شيان ......... أيها الشاعر المبتئسْ .. إنْ يكنْ همُّ غيرك لقمة عيشٍ , وشربة ماءٍ , وجرعة كأسْ .. إنَّ همَّك كيف تصون الجباه بدون دنسْ! - سيد جودة .......... أنتَ, يا من تضنُّ علينا بعدل الأناسيِّ, ما أبشعكْ! - سيد جودة............. الشعر لا يهدي إلينا ذهباً أو فضة ً, الشعر لا يهدي سوى قلبٍ جميلْ! - شوهونج سينج............ الحق لهبْ, من يقدر أن يحبسهُ في علبة كبريتْ؟ من يقدر أن يربطهُ في الظلمة ْ؟! - شوهونج سينج ........... في العالم المملوء أخطاءَ, مطالبٌ وحدكَ ألا تخطئا! أحمد عبد المعطي حجازي........ لعينيك يا شيخ الطيور مهابة ٌ, تفرُّ بغاث الطير منها وتهزمُ! عباس محمود العقاد........ معذرة ً صحبتي, قلبي حزينْ. من أين آتي بالكلام الفرحْ! صلاح عبد الصبور......... معلقٌ أنا على مشانق الصباحْ, وهامتي بالموت محنية ْ, لأنني لم أحنها حية ْ! أمل دنقل.......... صافيةً أراك يا حبيبتي, كأنما كبرت خارج الزمن! صلاح عبد الصبور............ أمرتنا فعصينا أمرها, وأبينا الذل أن يغشى الجباهْ! إبراهيم ناجي .......... رفسة ٌ من فرسْ تركت في جبينيَ شجًّا وعلمت القلب أن يحترسْ! أمل دنقل

نمر سعدي - فلسطين

لا تصفي الحياة كما هي

نمر سعدي - بسمة طبعون / فلسطين

 

لا شيءَ يُوجعني على باب ِ القيامة ِ

باردَ الاعصاب ِ أنزعُ عن دمائي

شبهة َ الوردِ الأخيرِ

على حفيفِ البحرِ

أصرخُ مُشعلاً بتوّحدِ القمر الغريب ِ

عليَّ ,........ روّيني بماءٍ

يفصدُ الرغباتِ من قدميك ِ

ينضح ُ......وأغمسي أحلام قلبكِ

في دمي العاري

ولا تصفي الحياةَ كما هيَ

لا شيءَ يُوجعها ,تقول ُ

هي َ الحياة ُ جميلة ُ

وأنا كذلك لا تراودني

مرايا قلبها المشغول ِبالنارنج ِ

عن أحلام قلبي

لا تعاودني

إذا ما نمت ُ رؤياها .....

أهيم ُ كنورس ٍفوقَ البحار ِ البيض ِ

أبحث ُ عن سماء ٍ حُرة ٍ

تنحّل ُ في شفق ٍ مُضاء ٍ

بالحنان ِ الأنثويّ ِ

وبالتأمّل ِ في إختراق ِ أشعة ٍ

ثلجية ٍ .....ناريةٍ ....جسمي ....

أحبك ِ حين ينتصر ُ التتارُ علي َّ

حين يخُبئّون دمي بآنية النبيذ المرّ ِ

قرب شفاهك العُنّاب ِ

قرب يديك ِ في ألمحو الشهيّ ِ

وحين تنكسرين فيَّ

إلى شظايا إثنين من قُبَل ٍ

مُشبّعة ٍ برائحة ِ الندى الصيفيّ ِ

يُشعلها الغيابْ ..

 

Comments 发表评论 Commentaires تعليقات

click here 按这里 cliquez ici اضغط هنا

 

twitter: sayedgouda_hk / Facebook: arabicnadwah, nadwah, sayed gouda, الندوة العربية، ندوة، سيد جودة