أنتم الناس أيها الشعراءُ! أحمد شوقي...... الشعر من نَـفـَس الرحمن مقتبسٌ. والشاعر الفذُّ بين الناس رحمنُ! عباس محمود العقاد......أيها الشعر, يا أيها الفرح المختلسْ! كل ما كنت أكتب في هذه الصفحة الورقية ْ, صادرته العسسْ!! أمل دنقل ......حزني نحاتٌ موهوبٌ. لا أبصرهُ, يأتيني كل مساءْ. يستخدم إزميلاً دون ملامحْ. فيزيد خطوط جبيني عمقاً. يرسم بعض خطوطٍ أخرى. أهرم تدريجياً كي تكتمل ببطءٍ تحفته الفنية! تشي شيان ......... أيها الشاعر المبتئسْ .. إنْ يكنْ همُّ غيرك لقمة عيشٍ , وشربة ماءٍ , وجرعة كأسْ .. إنَّ همَّك كيف تصون الجباه بدون دنسْ! - سيد جودة .......... أنتَ, يا من تضنُّ علينا بعدل الأناسيِّ, ما أبشعكْ! - سيد جودة............. الشعر لا يهدي إلينا ذهباً أو فضة ً, الشعر لا يهدي سوى قلبٍ جميلْ! - شوهونج سينج............ الحق لهبْ, من يقدر أن يحبسهُ في علبة كبريتْ؟ من يقدر أن يربطهُ في الظلمة ْ؟! - شوهونج سينج ........... في العالم المملوء أخطاءَ, مطالبٌ وحدكَ ألا تخطئا! أحمد عبد المعطي حجازي........ لعينيك يا شيخ الطيور مهابة ٌ, تفرُّ بغاث الطير منها وتهزمُ! عباس محمود العقاد........ معذرة ً صحبتي, قلبي حزينْ. من أين آتي بالكلام الفرحْ! صلاح عبد الصبور......... معلقٌ أنا على مشانق الصباحْ, وهامتي بالموت محنية ْ, لأنني لم أحنها حية ْ! أمل دنقل.......... صافيةً أراك يا حبيبتي, كأنما كبرت خارج الزمن! صلاح عبد الصبور............ أمرتنا فعصينا أمرها, وأبينا الذل أن يغشى الجباهْ! إبراهيم ناجي .......... رفسة ٌ من فرسْ تركت في جبينيَ شجًّا وعلمت القلب أن يحترسْ! أمل دنقل

محمود درويش - فلسطين

لوصف زهر اللوز

محمود درويش - فلسطين


لوصف زهر اللوز، لا موسوعة الأزهار
تسعفني، ولا القاموس يسعفني...
سيخطفني الكلام إلى أحابيل البلاغة
والبلاغة تجرح المعنى وتمدح جرحه،
كمذكر يملي على الأنثى مشاعرها
فكيف يشع زهر اللوز في لغتي أنا
وأنا الصدى؟
وهو الشفيف كضحكة مائية نبتت
على الأغصان من خفر الندى...
وهو الخفيف كجملة بيضاء موسيقية...
وهو الضعيف كلمح خاطرة
تطل على أصابعنا
ونكتبها سدى
وهو الكثيف كبيت شعر لا يدون
بالحروف
لوصف زهر اللوز تلمزني زيارات إلى
اللاوعي ترشدني إلى أسماء عاطفة
معلقة على الأشجار. ما اسمه؟
ما اسم هذا الشيء في شعرية اللاشيء؟
يلزمني اختراق الجاذبية والكلام،
لكي أحس بخفة الكلمات حين تصير
طيفا هامسا فأكونها وتكونني
شفافة بيضاء
لا وطن ولا منفى هي الكلمات،
بل ولع البياض بوصف زهر اللوز
لا ثلج ولا قطن فما هو في
تعاليه على الأشياء والأسماء
لو نجح المؤلف في كتابة مقطع ٍ
في وصف زهر اللوز، لانحسر الضباب
عن التلال، وقال شعب كامل:
هذا هوَ
هذا كلام نشيدنا الوطني
!

 

Comments 发表评论 Commentaires تعليقات

click here 按这里 cliquez ici اضغط هنا

1-

سليم

salim_sabbagh@yahoo.com

Tue, 8 Apr 2008 09:23:43

عندما يكون العاشق بعيدا عن محبوبته  يكون الالم والاسى قد مزقه
 ولا يوجد الحل سوى اخذ القلم والكتابة وهنا الشاعر الكبير محمود درويش يكتب لحبيبته فلسطين فبورك قلمه والحبيية لفلسطين

2-

ابريك مصطفى - المغرب

abri_kmustapha@menara.ma

Tuesday, November 18, 2008 1:15 AM

ابدع حتى النخاع شاعر ترك البستان وحلق رحمه الله                ياليت تنبؤاته وروح قصائده رات النور قبل ان يغشانا ليل القصيدة بعده

باقة ورد على قبر الشاعر محمود درويش

 

محمود درويش - فلسطين

وعود من العاصفة / قصيدة الأرض / أربعة عناوين شخصية / ريتا / الجسر / عن الصمود / الآن في المنفى / بطاقة هوية - سجل! / أنا يوسف يا أبي / ضباب كثيف على الجسر / فرحاً بشئ ما / كمقهى صغير هو الحب / لا أنام لأحلم / الجدارية / لوصف زهر اللوز / هنالك عرس / الجميلات هن الجميلات / البئر / تعاليم حورية / ليلٌ يفيض من الجسد / في يدي غيمة / لاعب النرد / خطب الديكتاتور الموزونة / الكلمات العابرة / حالة حصار / إلى أمي / فراغ فسيح / طباق - إلى إدوارد سعيد / لماذا تركت الحصان وحيداً؟ / عندما يبتعد / أنا من هناك / يطير الحمام .. يحط الحمام / نسرٌ على ارتفاع منخفض / السروة انكسرت / ليس للكردي إلا الريح / يختارني الإيقاع / لي حكمة المحكوم بالإعدام / في بيت أمي / لا ينظرون وراءهم / هو هادئٌ وأنا كذلك / الظل / وأنت تعدّ فطورك / لم ينتظر أحداً / حين تطيل التأمل / إن مشيتَ على شارع / مقهى وأنت مع الجريدة / هو لا غيره / برتقالية / كاما سوطرا / سوناتا / هكذا قالت الشجرة المهملة

 

 

twitter: sayedgouda_hk / Facebook: arabicnadwah, nadwah, sayed gouda, الندوة العربية، ندوة، سيد جودة